مواقع الغوص

1- موقع محطة توليد الكهرباء ( Power Station )
على الرغم من أن الموقع يحمل هذا الإسم المتواضع: "محطة توليد الكهرباء"، إلا أن موقع الغوص هذا قد يتصف بأي شيء إلا التواضع. ففي موقع الغوص هذا تستطيع الاستمتاع بجدار منخفض تسكنه الشعاب المرجانية الحية فيقدم لك تجارب غوص مختلفة في منطقة يتراوح عمقها بين 12 إلى 70 متراً. وعادة ما يتم رصد أسماك القرش والمخلوقات البحرية الأخرى في هذا الموقع، كما يمكنك أيضا أن ترى سمك موراي الأنقليس وسمكة النابليون
2. موقع شمال الخليج الأول ( First Bay North )
يقدم موقع الغوص الشمالي من الخليج الأول تجربة فريدة للغوص عند الشعاب المرجانية في منطقة يتراوح عمقها من 12 إلى 30 متراً.
3. موقع جنوب الخليج الأول ( First Bay South )
تأخذ الشعاب المرجانية في هذا الموقع شكل الملفوف، ويمكنك أن تجد فيه سمك البوق وأسماك اللبروس ذات الخطوط الثمانية، وتقوم تجمعات الأسماك الببغائية برسم لوحة من الألوان للغواصين في هذا الموقع المتنوع.
4.موقع رأس اليمنية ( Rass Alyamanih )
هذا الموقع مثالي للغواصين الجدد لأخذ دروسهم فيه لأول مرة، لأنه يوفر مجموعة متنوعة من الأسماك الجميلة، وثعابين البحر دون التعرض لخطر إتلاف الشعاب المرجانية، حيث أن عمقه ينخفض بسرعة من عمق 5 أمتار إلى أكثر من 30 مترا حيث تبدأ الشعاب المرجانية.
5 .موقع شعاب الملك عبد الله ( King Abdallah Reef )
إنها رحلة غوص تتمتع بشعبية عالية. فقد سمي هذا الموقع بإسم الملك عبد الله الثاني، وهو الموقع الأطول من حيث الفترة الزمنية. هنا ترحب بكم الشعاب المرجانية جنبا إلى جنب مع ساكني الشعاب من أسماك البينانت وأسماك اللخمة المرقطة التي تشكل رؤيتها متعة كبيرة. كما أنك قد تكون محظوظا وتتمكن من رؤية سلحفاة منقار الصقر.
6.موقع الصخرة السوداء ( Black Rock )
سترحب فيك السلاحف البحرية في هذا الموقع ، ويمكن الغوص في هذا الموقع إلى أعماق مختلفة تناسب جميع الغواصين بمختلف خبراتهم. وقمم هذا الموقع قريبة من الشعاب الهدبية، مما يجعل منه موقعاً هاماً للغوص.
7. موقع شعاب قوس قزح ( Rainbow Reef )
على الرغم من أنه لا يقدم جميع ألوان قوس قزح، إلا أن موقع الشعاب الصخرية هذا له نفس الشكل. إذا كنت ممن يفضلون الغوص ليلا، فإن هذا هو الموقع الأمثل، حيث يمكنك مشاهدة الديدان البحرية زاهية الألوان الراقصة تحت الماء و سرطانات البحر، ومجموعات رائعة من الإنقليس البحري.
8. موقع حطام "السوسنة السوداء " ( Wreck The )
تم إغراق سفينة "السوسنة السوداء " في عام 1985،لتكون موطنا للأسماك والشعاب المرجانية والأحياء البحرية المختلفة وهي ترقد الآن على جانبها وتوفر للغواصين فرصة كبيرة للتنقل داخلها. وتقع هذه السفينة فوق مجموعتين من الشعاب المرجانية.
9. موقع حطام " الماعونة " ( Barge Wreck )
يستضيف هذا الحطام أمثلة رائعة للحياة البحرية، بما في ذلك أسماك اللخمة اللاسعة، وسمكة الضفدع والكثير من جمبري/قريدس المرجان ويمكن بالغوص عليها عند الغوص على موقع حطام السفينة نظرا لتواجده بالقرب منه
10. موقع الحديقة اليابانية ( Japanese Garden )
يحتوي هذا الموقع على مزيج من الأعماق الضحلة والوجود كثيف لأسماك البراكودا مما يجعل من هذا الموقع، الشبيه بالحديقة اليابانية، وجهة مثالية للغواصين من مختلف مستويات الخبرة.
11. موقع المرجان المروحي رقم 1 (I Gorgone )
يتميز هذا الموقع بقممه المرجانية العديدة، التي يوجد في كل منها نظما بيئياً بحرياً خاصاً بها. وتفتخر القمة الوسطى بكونها محطة تنظيف لا تهدأ. أما القمة الأخرى فهي المرجان على شكل المروحة (والذي يعطي للموقع اسمه). أما إلى الشمال، فثمة قمة ثالثة تسمى مرجان الجدول. هذا الموقع يشكل تنوعاً مميزاً للغواصين.
12. موقع المرجان المروحي رقم (II Gorgone )
هذا الموقع هو موطن للعديد من الأسماك، مثل الأسماك الزرقاء ذات الذيول الصفراء والمسماة بأسماك التانغ الأزرق، وسمكة الأسد. هذا الموقع مليء بالحياة البحرية.
13.موقع الشقيقات السبع ( Seven Sisters )
يحتوي هذا الموقع على مجموعتين ملونتين رائعتين من القمم، الأولى تسمى بالشقيقات السبع، أما المجموعة الثانية فتسمى "خاتم الجنية". تجربة الغوص هنا تتم على عمق ضحل ولمدة قصيرة (ما يزيد قليلا على الساعة).
14.موقع الوادي الجديد ( الدبابة )
حيث ان هذا الموقع كان عبارة عن وادي رملي تحت الماء ولكن في عام 1999 تم تاهيله بإغراق دبابة حربية قديمة فيه لتكون موطنا للشعاب المرجانية والأحياء البحرية . في هذا الموقع العديد من الأنواع الرائعة من الأسماك، مثل سمك العقرب، سمك الحجر، سمكة الضفدع، الأخطبوط وثعبان البحر، التي تأوي في هذا الموقع. نصيحة: عند الغوص في هذا الموقع، احرص على متابعة أخاديد الرمال التي تحفرها صدفيات تريتون التي تبقي على نجمة البحر (تاج الشوك) في الخليج.
15.موقع وادي الإنقليس ( Eel Canyon )
أنقليس الحدائق وأنقليس موراي هما المستوطنان الأساسيان للرمال في الجزء السفلي من موقع الغوص الحي هذا. بالإضافة إلى حيوية هذا الموقع، هناك أسماك دجاج البحر الكامنة تحت حواف الشعاب المرجانية السوداء.
16.موقع شعاب الحجر الأصفر ( Yellow Stone Reef )
تحمل هذه الشعاب المرجانية اسم حديقة يلوستون في الولايات المتحدة الأمريكية وذلك لسببين: الأول هو قمة كبيرة من المرجان الأصفر مرئية من على سطح الأرض، والثاني هو الصخرة الصفراء القريبة من هذا الموقع. في معركة من الألوان الحية، يحتوي هذا الموقع على مجموعة متنوعة مشعة من الشعاب المرجانيةالحمراء والسوداء، بالإضافة إلى الهامور هلالي الذيل.
17. موقع شعاب الكيوي ( Kiwi Reef )
سميت هذه الشعب المرجانية بإسم الغطاس النيوزيلندي الذي اكتشفها، لكن كل زيارة لهذه الشعاب هي عبارة عن اكتشاف جديد لكل من يغوص في هذا الموقع. وتشكل قمم هذه الشعب موطناً لمجموعة كبيرة ومتنوعة من الأسماك، مثل الأنقليس ، دجاج البحر، وسمك الامبراطور.
18. موقع المرجان الأزرق ( Blue Coral )
تتميز بقعة الغوص هذه بوفرة المرجان الأزرق، وهي مقسمة على ثلاث نتوءات على أعماق مختلفة تتراوح ما بين 30 حتى 50 متراً. إلى الجنوب من هذه الشعاب المرجانية، هناك مجموعة من الشجيرات المرجان الأسود، وياله من منظر رائع !
19. موقع وادي القمر ( Moon Valley )
تمت تسمية هذا الموقع على إسم وادي في وادي رم، ويمتلئ هذا الموقع بالأسماك كبيرة الحجم، مثل سمك القرش، والأسماك أحادية القرن. وفي طريق الصعود إلى الأعلى، سوف تلتقي بأفواج من سمك السردين.
20. موقع شعاب الجنة ( Paradise Reef The )
وكانه قطعة من الجنة تحت سطح البحر لجمال التنوع البحري في مخلوقاته وتكويناته المرجانية ويحتوي هذا الموقع على مجموعات رائعة من الشعاب المرجانية الناعمة في منطقة تموج بالتيارات، وعادة ما تتواجد الأخطبوطات، الأسماك أحادية القرن، والأنقليس الموراي في هذه البقعة. هذا المزيج الرائع من تلك المخلوقات والألوان يجعل من هذا الموقع بقعة مميزة للتصوير الفوتوغرافي. الغوص في هذه البقعة متاح للغواصين من مختلف مستويات الخبرة.
21. موقع الأكواريوم ( The Aquarium )
وهو حوض سمك طبيعي حيث تتجمع الأسماك وتعرض أشكالها وألوانها التي تحبس الأنفاس، كما أنه ملاذ آمن لأسماك البراكودا والأسماك أحادية القرن فوق الشعاب المرجانية الناعمة.
22. موقع حدائق المرجان
يقع إلى الجنوب من نادي الغوص الملكي، وتعد "حديقة المرجان" موقعاً رائعاً للتصوير حيث توجد الرؤوس المرجانية، كما أنها موطن لأنقليس الموراي وأسماك الضفدع .