إدارة مواقع الغوص

يؤم متنزه العقبة البحري أعداد كبيرة من الغواصين بهدف ممارسة رياضة الغوص والاستمتاع بجماليات وتنوع الأحياء في خليج العقبة أو بهدف إجراء الدراسات والبحوث المختلفة ، حيث يعتبر الغوص من اكثر الأنشطة جذبا للزوار . ولذلك كان لا بد من إدارة مواقع الغوص داخل المتنزه بطريقة صحيحة تضمن استدامتها وسلامتها للأجيال القادمة ، ويتم ذلك من خلال عدة جوانب أهمها :-

1- وضع التشريعات والإجراءات اللازمة لتنظيم هذا النشاط وتطبيقها ونشرها بين المستخدمين كافة من خلال المطبوعات المختلفة واللوحات الإرشادية عند كل موقع غوص .

2- اختيار مواقع الغوص المناسبة وتحديد مسمياتها ومداخلها .

3- تركيب عوامات لرسو قوارب الغوص عند كل موقع تجنبا لاستخدام المراسي

4- إنشــاء أماكن تجهيز الغواصين على الشواطئ ليسهل حصرهم والتعامل معهم .

-5 و أخيرا إجراء المسوحات المستمرة والإحصاءات الشهرية لاعداد الغواصين ومواقع الغوص بهدف التعرف على سلامة هذه المواقع وتحديد القدرة الاستيعابية لكل منها .